( الأستاذ / سعيد أيوب )

العودة لصفحة البداية

العودة لفهرس المستبصرين

 

البطاقة الشخصية

 

مولده ونشأته : ولد في مصر سنة 1944 م في أسرة سنية المذهب ، وهو مفكر ومؤلف قدير وداعية الى الحق وهو صاحب الكتاب الرائع " معالم الفتن " الذي يعد من أكثر الكتب صراحة وواقعية في دراسة فتنة افتراق المسلمين بعد ابتعادهم عن آل البيت (ع).

 

وكان سبب اهتدائه إلى التشيع هو الاقتناع بالاطروحة الشيعية بعد بحث شاق في أوضاع الأمم السابقة وماجرى على المسلمين من فتن بعد وفاة الرسول (ص) ودراسته لعلامات الظهور عند اليهود والمسيحيين والمسلمين.

 

مؤلفاته :

 

1 ـ " معالم الفتن ، نظرات في حركة الاسلام وتاريخ المسلمين " ، صدر عام 1416 هـ ، الناشر : مجمع أحياء الثقافة الاسلامية / قم ، ترجمه إلى الفارسية سيد حسن اسلامي وصدر عن مركز الغدير سنة 1376 هـ ، ش تحت عنوان : " أز زرفاى فتنه ها " ، دراسة علمية معمقة ومركزة ، لمسيرة الاسلام في العصر النبوي وما بعده ، اعتمدت هذه الدراسة النصوص القرآنية والأحاديث النبوية الصحيحة المعتمدة لدى الجميع ، وميزت بين حركة الرسالة الاسلامية الربانية المعصومة القائمة على شخص الرسول (ص) وأقواله وأفعاله وتقريراته وبين حركة المسلمين على أرض الواقع التي تلونت بألوان شتى ودخل فيها ما ليس منها ، وأبعد عنها رجال كانوا منها بمنزلة الأمل الذي لاتنهض الأمور الا به ، وقد أنار المؤلف بهذه الدراسة واقع المسلمين وشخص الخلل الذي أصاب حياة المسلمين وحتى هذه الساعة.

 

2 ـ " الانحرافات الكبرى ، القرى الظالمة في القرآن الكريم " صدر عام 1412 ه - عن دار الهادي/ بيروت ، بحث قام بطرح ماقصه القرآن عن الأمم السابقة وحتى الرسالة الخاتمة ، فتعرض لانحرافات قوم نوح ومن جاء بعدهم كقوم عاد وقوم ثمود وقوم لوط والمؤتفكات وبني إسرائيل ، وعند الحديث عن الرسالة الخاتمة القى بعض الضوء على احداث ماسمي بـ " الفتنة الكبرى " ، تلك الاحداث التي يتجنب العديد من الباحثين الخوض فيها ، في حين أنهم أمروا بالنظر في الماضي حتى لاينطلقوا إلى المستقبل وعلى عقولهم بصمات هذه الفتن وهم لايعرفون أهي بصمات حق أم بصمات انحراف وعلى هذا يقعوا في الفتنة الأشد من التي اجتنبوها.

 

3 ـ " ابتلاءات الأمم ، تأملأت في الطريق إلى المسيح الدجال والمهدي المنتظر في اليهودية والمسيحية والاسلام " ، صدر في طبعته الثانية ، عن دار الهادي / بيروت ، سنة 1419 هـ ، دراسة عميقة في حركة التاريخ الديني ، ومنهج البحث فيها يتخذ من الأخبار بالغيب عمودا فقريا للوصول إلى الحقيقة التي يجلس على قمتها آخر الزمان " المهدي المنتظر " رمزا لطائفة الحق ، و " المسيح الدجال " رمزا للانحراف والشذوذ ، وسلط الباحث الاضواء على المسيرة التاريخية لبني إسرائيل من واقع أنبيائهم بالغيب ، عن ربهم وأوضح مدى الانحراف وأين قاد أتباعه بتسليط الأضواء القرانية على هذه الانحرافات ، وعند البحث عن الخلل في سيرة الأمة الخاتمة انطلق من الأصول ونظر في المسيرة من خلال أخبار النبي (ص) بالغيب عن ربه ، ومن خلال ذلك كله : قدم قراءته لحركة التاريخ.

 

4 ـ " الطريق إلى المهدي المنتظر " ، صدر سنة 1419 ه - عن مركز الغدير / بيروت ، بحث مستل من كتاب " ابتلاءات الأمم " السابق ، يناقش فيه المؤلف جانبا مهما من جوانب عقيدة الامامة وركنا من أركانها الأساسية وهو عقيدة المهدي المنتظر (ع).

 

5 ـ " الرساليون قراءة في أصالة الحجة وتأملات في معالم التأويل وحكمة الابتلاء " ، صدر عام 1418 ه - عن دار الهادي / بيروت ، في هذا الكتاب القى المؤلف الضوء على الرحلة الانسانية ، ابتداءا من عالم الذر حيث كانت الفطرة في عالم من الغيب المخبوء ، ومرورا بالنفس الانسانية ومسالك الفجور والتقوى في الحياة الدنيا حيث عالم المشاهدة المنظور ، وانتهاءا بمسيرة  الاجتهاد والتأويل بعد وفاة النبي (ص) وماترتب عليها ، وأفرد بابا لقتال علي بن أبي طالب (ع) والذين معه على تأويل القرآن.

 

6 ـ " زوجات النبي (ص) ، قراءة في تراجم أمهات المؤمنين في حركة الدعوة " ، صدر عام 1418 ه- عن دار الهادي / بيروت ، دراسة في حياة زوجات النبي (ص) ، قدم له بمقدمة في حكمة تشريع الزواج من أربع نساء ، وحكمة تعدد أزواج النبي (ص) ، والأوامر الالهية لنساء النبي (ص) والقى الضوء ـ عند دراسة سيرة أمهات المؤمنين ـ على الاحداث المتعلقة بحركة الدعوة.

 

7 ـ " عقيدة المسيح الدجال في الأديان ، قراءة في المستقبل " ، صدر عام 1411 ، عن دار الهادي / بيروت ، وطبع طبعة أخرى تحت عنوان " المسيح الدجال ، قراءة سياسية في أصول الديانات الكبرى " عام 1417 ، عن دار الفتح للاعلام العربي ، وهو دراسة في كل مايتعلق بالمسيح الدجال من روايات وأدلة اتفقت عليها الكتب الثلاثة في اليهودية والمسيحية والاسلام مع عرض تفسير أهل الكتاب للنصوص وتفسير الاسلام له ، وناقش بعض المسائل مع أهل الكتاب بالاعتماد على مصادرهم المقروءة اليوم.

 

8 ـ " في ظلال أسماء الله الحسني " ، صدر عام 1416 ه - عن دار الفتح للاعلام العربي / القاهرة  ، جمع لأسماء الله الحسني من كتاب الله وسنة رسوله المطهرة ، بدأ بمدخل بين فيه معنى العبادة وبعض المصطلحات التي لاغنى عنها ، ثم قدم بعض أسماء الله الحسني في القرآن الكريم والسنة المطهرة ، كما قدم الأسماء التي وردت في رواية الترمذي ، وفي الخاتمة قدم المختار من أسماء الله الحسني ، وقد شرح كل إسم مستعينا بالعديد من مجامع اللغة العربية والمصطلحات الاسلامية.

 

9 ـ " الظل الممدود ، في الصلاة على النبي (ص) وأهل بيته " ، صدر عام 1417 ه - عن دار الهادي / بيروت ، يقول المؤلف عنه في المقدمة : وفيه تدبرت في العمود الفقري الذي تتجدد عليه النبوة ، ابتداءا من آدم ومرورا بنوح وابراهيم وانتهاء بخاتم النبيين محمد صلوات الله عليهم أجمعين ، وتحت هذا الظل الممدود حلقت لأقف على بعض معاني المفردات ، وفي الختام تحدثت عن الصلاة على محمد وآله (ص).

 

10 ـ " وجاء الحق " ، صدر عن مركز الغدير سنة 1419 هـ ، جاء في كلمة المركز : هذا الكتاب ، في الأصل ، فصل من فصول كتاب " ابتلاءات الأمم " ، وقد استللناه من ذلك المؤلف القيم ، ووضعناه تحت عنوانه الأصلي : " وجاء الحق " ، والمقصود بالحق هنا ، الدعوة الخاتمة ، دعوة النبي محمد (ص) الموجهة إلى البشرية جمعاء ، والقائلة لأهل الكتاب : تعالوا إلى كلمة عدل نستوي نحن وأنتم فيها ، فنعبد الله وحده ، ونتبع تعاليمه .. وهذه دعوة جميع الأنبياء والرسل منذ خلق الله الخلق.

 

يبحث المؤلف في القسم الأول من بحثه قضية " الدعوة الخاتمة وأهل الكتاب " ويخلص ـ استنادا إلى النصوص التي يستقرئها ـ إلى القول : أن الدعوة الخاتمة ، في الوقت الذي تفتح فيه أبوابها للباحثين عن الحقيقة ، تحذر من اتباع أي مشروع يهدف إلى الصد عن سبيل الله.

ويقضي البحث في هذه القضية إلى بحث القضية الثانية ، في القسم الثاني ، بالاعتماد على استقراء مجموعة " من وصايا الدعوة الخاتمة " ، ويفيد هذا الاستقراء أن الأمة الخاتمة لم تستثن من الاختبار بالأنبياء والرسل بأوصيائهم ، فقد قابلت دائرة هارون وبنيه في الشريعة الموسوية دائرة الامام علي بن أبي طالب وبنيه (ع) في الشريعة المحمدية ، ينطلق المؤلف في بحثه ، من النصوص ، فيستقرئها ويخلص الى نتائج لايلبث أن يؤيدها بالشواهد ، ورائده في ذلك ما أمر الله تعالى به رسوله (ص) إن يدعو الخلق إلي الله عز وجل بالحكمة والموعظة الحسنة ، وبذلك تشرع أبواب الحق امام الذين يريدون الاستبصار في الدين.

 

11 ـ " الأوائل في احداث الدنيا وأخبار الآخرة " ، صدر سنة 1405 ه - عن دار الكتب العلمية / القاهرة ، هذا الكتاب ألفه المؤلف قبل استبصاره.

يقول الناشر : وهذا الكتاب فن جديد ، جمعت فيه أحاديث شريفة خاصة بالاوائل ، ثم تم ربط كل حديث بموضوع قريب من الحدث يهم المسلمين معرفته فجاء الكتاب يحتوي على كثير من الموضوعات ، منها : آداب الزفاف ، الاحتفال بالمولود ، فقه المرأة ، الخشوع ، آداب التلاوة ، كيفية الحج ، أشراط الساعة ، عذاب القبر ، البعث ، الحشر ، الحساب ، الجنة والنار ، وموضوعات أخرى.

 

العودة لصفحة البداية

العودة لفهرس المستبصرين