لمراسلة مؤمن نجد

صفحتي الشخصية

( مؤمن نجد )

العودة لصفحة البداية

العودة لفهرس المستبصرين

 

 قصة استبصاري

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

 

الحمد لله على احسانه والشكر له على توفيقه وامتنانه والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين ، واللعن الدائم بأقبح مراتبه والعذاب الأليم على أعدائهم وظالميهم ومنكري فضائلهم والمشككين في مقاماتهم والمخففين من ظلماتهم من الأولين والآخرين والحقهم بدرك الجحيم.

 

أهدي هذه الكلمات إلى نبينا محمد (ص) وإلى أهل بيته عليهم السلام وإلى مولانا صاحب العصر والزمان الامام الحجة القائم المنتظر عجل الله فرجه الشريف ، مبتغيا بما كتبت وجه الله سبحانه وتعالى.

 

وأهدي هذه الأسطر إلى من سألني عن القصة وأخص منهم اخواني رواد غرفة الحق في البال توك باسمي القديم خلاص نسيناكم وأقصد خلاص نسيناكم يا بني وهب ، أو بالاسم الجديد مؤمن نجد ليس فخرا بأني أعيش في نجد ولكني اقتبسته من أحد ألقاب مولاي أبي طالب مؤمن قريش عليه السلام ، هذا الرجل المظلوم الذي له الفضل على كل مسلم لكن أحقاد بني أمية  عليهم لعنة الله ومن والاهم وتولاهم وأحبهم ودافع عنهم  جعلته روحي له الفداء كافرا وقرن بأبي لهب وأبي جهل في المنزلة ، سبحان الله عقول لا تفكر ولو قرأ أي انسان سيرته لقال من غير تردد أن هذا الرجل العظيم أسطورة في الدين الاسلامي ورجل هيئه الله سبحانه وتعالى ليكون ناصرا للرسول الأعظم (ص) والدين الاسلامي .. فهنيئا له هذه المرتبة العظيمة وحشرنا الله واياكم معه ومع محمد وآل محمد.

 

كثير ما سألت من الاخوان المؤمنين في المجالس أو الانترنت عن الاستبصار وكيف كانت البداية ويعاد طرح هذا السؤال دائما فقررت كتابة هذا المقال المختصر والذي يضم أهم النقاط الرئيسية التي كانت سببا في الاستبصار بعد توفيق ومشيئة الله سبحانه وتعالى ، لكن لما رأيت من حب المؤمنين لمعرفة التفصيل حيث أني أعيش في منطقة وهابية وقليل التشيع فيها رأيت أن أحاول جاهدا كتابة ما أتذكره حتى الآن بالتفصيل وقد تجدون اختلافات بين هذه القصة ومواضيع سابقة كتبتها حيث خانتني الذاكرة في بعض المواقف ولم أكملها ورأيت من عدم المناسب ذكر بعض الأمور وأنتم خير من توجهوني بحذف أو تعديل بعض الفقرات.

 


 

من أنا

 

- شاب من مواليد سنة 1401هـ - موظف - مبرمج كمبيوتر وأنظمة - غير متزوج - من عائلة سلفية محافظة في المملكة العربية السعودية.

 


 

ماذا كنت أعرف عن الشيعة

 

- ذهبت ذات مرة لصلاة الجمعة وتفاجأت أن عنوان الخطبة  الرافضة  ، ومن ضمن ما سمعت في الخطبة :

 

أن الرافضة يعتقدون بتخطئة جبريل بانزال الوحي على النبي (ص) بدلا من علي عليه السلام بل واعتقادهم بتحريف القرآن وتكفير الصحابة  من المعروف عند أهل السنة أن الصحابة هم بمنزلة الملائكة في البشر وأن كل من رأى النبي ومات على الاسلام فهو صحابي ، سبحان الله يقترف كل الموبقات ويموت على الاسلام  وأن الشيعة لديهم حديث  من قتل سنيا سنويا دخل الجنة و أضعف الايمان لديهم المشي على ظل السني.

 

- وذكر أمور تخص بعض الأديان وشبههم بها ورأيت انه من عدم المناسب ذكرها ... ، وليس لهم طريق صحيح حيث أن نبيهم علي عليه السلام وبما أن نبيهم باطل إذن ليس لهم مصحف أو سنة نبوية ولا يرتبطون بالله بأي طريق.

 

وعندما تكلمنا معه في جلسة خاصة تكلم عن أمور أخلاقية مثل ليلة الطفية وتأجير العرض ، وبدأ بسرد القصص الخيالية في مواضيع زواج المتعة ، وأن من قال : لا للشيخ فقد كفر حيث من أساسيات الدين لديهم عدم الاعتراض على الشيوخ والسؤال أبدا عكس ما رأيته بعد تشيعي من تواضع شيوخ الشيعة والفرق الكبير جدا بينهم وبين شيوخ السنة ليس معي كمستبصر وإنما مع كل المجتمع الشيعي والسني دون تفرقة.

 

طبعا الشيخ معروف وهذا الكلام بعضه سمعناه من أشرطة المشائخ المعروفة أسماؤهم وكثيرا ما يدعمون عباراتهم بكلمات مثل ، قال شيخ الاسلام أو قال فلان ... فكان من السهل تصديقهم.

 

وكما يقال الدين أفيون مخدر الشعوب حيث أدخلوا كل شي في الدين حتى ينفذ كل شيء كما يريدون وحتى تنساق أمور الخلافة والمصالح الشخصية والرغبات الخاصة.

 


 

الواقع الغريب

 

- خرجت مرة مع أحد أصدقائي وقال لي عندي ضيوف من الشرقية لديهم عمل لمدة يومين وسكنهم قريب من حينا حتى نتواصل معهم لأنهم لا يعرفون أحد غيره في المدينة ولديهم عمل ومراجعة في أحد الدوائر الحكومية ، وفعلا جلست معهم يومين وكانوا قمة في الاخلاق الفاضلة والصدق والاحترام والتفاهم والكرم والصداقة تمنيت أنهم يجلسون أكثر من هذا لأني لم أجد بحياتي مثلهم ، بعد ما عادوا لمدينتهم قلت لصديقي هذا ليتني أتعرف على أناس مثل هؤلاء يعيشون هنا  وتفاجأت عندما قال لي : الشيعة كلهم هكذا.

قلت له : شيعة ، قال : نعم.

قلت : أنا لو أعرف أنهم شيعة ما كنت قابلتهم ... وكنت مصدوما جدا.

 

السبب الأول : لأني بقيت مع شيعة مدة يومين ولم أعرف  نتيجة الترسبات الموجودة في عقلي عن الشيعة.

السبب الثاني : لأني تفاجأت بهم وبما يحملونه من طيبة وحسن خلق.

 

- طبعا ليسوا الوحيدين بهذه الاخلاق لكن سبحان الله ترى طيبة القلوب واضحة فيهم وتختلف عن غيرهم مهما كانت أخلاقهم وأنا أعتبر ما رأيته هي أنوار الولاية و هذه هي الاخلاق المحمدية الحقيقية.

 

سألت صديقي عنهم فجاوبني أجوبة جيدة ، قال أنهم أناس معتدلين ودينهم صحيح وهذه الأمور التي تتكلم عنها اشاعات وكذب ... وبدأ يطرح علي بعض ما يعرفه عنهم ويبرئهم مما أقول : صديقي لا يزال سنيا حتى الآن حيث أنه كما ذكرت غير متشدد وقليل المعرفة بالمذاهب أو بمعنى أصح عبارته هي أصلي وأصوم وأعبد الله وخلاص يكفي.

 

الفرق بيني وبين صديقي أنه من عائلة عادية غير محافظة ، سبحان الله نظرية معكوسة الانسان الذي يستمع للمحاضرات والمنابر أفكاره غريبة منحرفة مترسبة ، والآخر الذي يبتعد عن المنابر نظيف الفكر.

 


 

لابد أن أعرف الحق

 

- بعد فترة طويلة دخلت للانترنت وفكرت بالبحث عن الموضوع لشدة حيرتي وتفكيري فيه مع أني كنت متردد وبدأت أبحث عن مواقع شيعية وتفاجأت بأن أغلب المواقع محجوبة وبفضل من الله وجهود اخواني في المنتديات وبعض المواقع الغير محجوبة جمعت الكثير من الكتب وبدأت بالقراءة وتوجهت لمنتديات السنة ووجدت المناظرات ، والذي أذهلني آنذاك استدلال الشيعة على السنة بآيات قرآنية وأحاديث موثقة عند أهل السنة لاسيما في صحيحي البخاري ومسلم ، عرفت أن الشيعة لديهم قرآن نفس الذي نعرف ولديهم سنة نبوية وليس سنة نبيهم علي ، كانت هذه النقطة الثانية بعد الاخلاق الفاضلة.

 

- وعرفت الأحاديث الدالة على الامامة ، وقرأت عن سيرة أبي بكر وعمر وعثمان وخالد بن الوليد وغيرهم ، طبعا صدمت كثيرا عندما عرفت الحقيقة وكنت أبحث عن المصادر التي تذكر هذا لأتأكد منها و هذا مما يزيد صدمتي وكنت أبتعد عن القراءة لفترات وأعود اليها وأنا أعتبر عودتي للقراءة الهام من الله سبحانه وتعالى وكنت أتشوق يوميا لقراءة المزيد من الكتب وأحاول البحث عنها في المواقع وأتعب كثيرا في الحصول عليها لكثرة حجب المواقع وبالرغم من عدم وجود القنوات في المنزل وعدم وجود الكتب المطبوعة في المكتبات ومنع أغلب المواقع من الظهور ، قال تعالى : يريدون ليطفؤوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون  ( الصف : 8 ).

 

- ومما صدمني هو بعض الأفعال التي سنها بعض الأشخاص في الاسلام وبعض الأشياء التي حرمها ، وبعض البدع الموجودة لدينا ، وبعض الأحاديث المكذوبة ولا نزال نعمل بها حتى الآن ، والمواضيع تطول ، وباعتمادي على ذاكرتي كنت أقارن بين أشياء كثيرة وأجد أني أتجه للحق بتوفيق من الله سبحانه وتعالى.

 


 

ولمن يبحث عن قصة البحث بكامل تفاصيلها

 

- في إحدي المنتديات السنية كتِبَت عبارة  ثم انهبلت ، وبل ضللت طبعا المقصود بها كتاب ثم اهتديت للشيخ التيجاني حفظه الله تعالى وأبقاه شوكة في عيون الوهابية وبصراحة أنا اشكر هذا الرجل وأحسده حسد غبطة حيث استطاع بكتبه نشر حقيقة المذهب الشيعي ، لم أهتم كثيرا ، قرأت الموضوع قراءة عابرة وانتقلت لغيرها من المواضيع.

 

قرأت كتاب القطوف الدانية  للمستبصر عبدالمحسن السراوي  ولم أكن اعرف معنى كلمة مستبصر لكن هذا الكتاب يتحدث عن الجمع بين الصلوات والمسح على الخفين والمتعة والآذان وأمور فقهية فكان كتاب جيد ثبت لدي بعض الأفكار ومنها أن الأمور الفقهية عند الشيعة لديها أدلة فقهية قوية وواضحة.

 

بدأت الحيرة أكثر ، كيف يقولون ليس عندهم سنة ونبيهم ليس بمحمد ، والأدلة التي أقرأها صحيحة وما نفعله نحن خطأ وليس هم ، يا رب ساعدني وألهمني القوة والصبر لعلي أصل إلى نتيجة.

 

ثم كتاب الرد الوجيز على لله ثم للتاريخ وكتاب كشف الحقائق للرد على كتاب هذه نصيحتي لكل شيعي ثم كتاب لله وللحقيقة 1 ، 2 ، للشيخ على آل محسن حفظة الله ورعاه.

 

طبعا كانت كتب غير مجدية بالنسبة لي حيث أريد العقيدة لكن نظفت عقلي من الأفكار السيئة التي كانت موجودة فيه وكانت مهيأة لي للدخول لعمق أكبر.

 

دخلت بعدها لأكثر من منتدى شيعي وكتبت موضوع أطلب فيه بعض الكتب ، لما كنت أعانيه من هم وحيرة في تلك الفترة ، انهالت علي المواقع والمواضيع عن طريق ردود الاخوة في المنتديات وبدأت أبحث حتى سقط بيدي كتاب ثم اهتديت وسبب اختياري له من بين قائمة الكتب الطويلة في موقع شبكة الشيعة العالمية أني قرأت عنه في المنتدى السني ورأيت مدى استهزاء السنة فيه وكنت أكره هذا الأسلوب عكس ما رأيته من أخلاق الشيعة في منتدياتهم ، فتحت فهرس الكتاب لم أهتم بما كتب عن حياته وأول موضوع أثارني هو عنوان بداية الدراسة المعمقة ـ الصحابة عند السنة والشيعة.

 

- قرأت أول العنوان فلم يعجبني حديثه حيث أراد أن يفرق بين درجات الصحابة وهذا شيء كان صعب جدا أن أتقبله ، ثم اتجهت إلى عنوان صلح الحديبية وهنا لم يثر انتباهي غير تعليق الشيخ التيجاني حفظه الله تعالى حيث كنت أعرف ما حصل في صلح الحديبية لكن الجديد هو شرح الشيخ التيجاني للموضوع شرحا صحيحا غير ما تعودنا على فهمه.

 

ذهبت إلى العنوان التالي وهو رزية الخميس وبعد قراءة الحديث توقفت وقلت :بأن هذا الرجل يؤلف أحاديثا على هواه  قبلة على جبينك الطاهر مولاي الشيخ التيجاني لكن هذه كانت نظرتي قبل الاستبصار وأنت خير من يقدر وضعي في تلك الفترة  وكما قالت أنه يتعدى على عمر كان اعتقادي أن هذا الحديث مختلق وغير موجود في البخاري ، أخرجت سي دي فيه كتب الصحاح وعملت بحث بعبارة اقتطفتها من الحديث الذي ذكره الشيخ التيجاني والذي أذهلني ظهور عدة نتائج فقمت بايقاف البحث والدخول على أحد هذه الأحاديث وبصراحة صدمت صدمة كبيرة لوجود هذا الحديث ، عدت إلى كتاب الشيخ التيجاني وأكملت الموضوع وكنت متضايقا جدا لم أصدق الشرح الذي ورد مع الحديث فبحثت عن معاني كلمة الرزية وكلمة يهجر وكانت النتيجة أقسى مما أتصور ...

 

وفي اليوم الثاني قرأت المواضيع التالية من رأي القرآن بالصحابة وحديث الحوض و و و ... توقفت وتركت القراءة وكنت في قمة الألم والضيق وكنت على وشك أن أترك القراءة في هذه الكتب نهائيا.

 

قد يكون الكثير كان من أسباب تشيعهم بعد مشيئة الله هذا الكتاب لكن أعتقد أن الوسط الوهابي قد لا يناسبه مثل هذا النوع من الكتب ، حيث التعصب موجود بقوة في عقولنا وبمجرد ذكر حديث صحيح فيه توضيح لحقيقة اسلامية مخفية يتم تعطيل العقل ، هذه وجهة نظري فقط من واقع تجربتي.

 

- بعد أيام دلني أحد الاخوة في المنتديات على كتاب معالم المدرستين للسيد مرتضى العسكري الجزء الأول ، الجزء الثاني ، الجزء الثالث ، وبصراحة هذا الكتاب رائع حيث تدرج بالطرح وأول شيء أعجبني فيه وظهرت ابتسامة كبيرة مني عندما رأيت مكتوبا عمر بن الخطاب (ر) سبحان الله كم لهذا الشخص من قدسية في قلوب السنة مثل عجل بني إسرائيل : وأشربوا في قلوبهم العجل بكفرهم قل بئسما يأمركم به ايمانكم إن كنتم مؤمنين ، واسترسلت بالقراءة حتى أنهيت الكتاب.

 

- طبعا الكتاب تعرض للمناطق المحظورة لكن لم يكن بقسوة أسلوب الشيخ التيجاني حفظه الله تعالى هنا استفدت من قراءتي لكتاب الشيخ التيجاني حيث هيأني لقراءة غيره من الكتب وأصبح لدي عقل يفكر  كان في اجازة وهابية.

 

بعدها بدأت بالاختيار العشوائي للكتب وكان أول اهتمامي بالسيدة فاطمة الزهراء (ع)  وهذه كانت المرحلة الثانية في القراءة  فقرأت كتاب مظلومية الزهراء (ع) - السيد علي الميلاني وبصراحة أحسست بألم في قلبي وحزن وكدت أنهار من الحزن بدأت أبحث عن المصادر ووجدت أغلبها ولم أكمل حيث الأمور التي وجدتها هي ما كنت أريد التأكد منها.

 

ثم كتاب مأساة الزهراء  الجزء الأول ، الجزء الثاني  ، للسيد جعفر العاملي ثم مقتل الامام الحسين وقتها كنت أريد أن أكسر رأسي لماذا لم أقرأ هذا من قبل ولم أسمع به ، لماذا تركيز الحلقات والدروس والمحاضرات كله في مجالات بعيدة كل البعد عن منقذ الأمة وأهل بيته ، لماذا يقال لنا أن أهل بيته هم أزواجه ويبتعدون عن كل كتب التفسير الذي تغير ما يريدون قوله.

 

طبعا البعض يقول أنت كنت انسان محافظ ومن عائلة سلفية بحته فكيف لم تقرأ صحيح البخاري.

 

أقول لهم هذه تسمى أمهات الكتب وعادةً لا تقرأ حيث تقرأ الكتب المتفرعة منها أو متفرع من متفرع وعادة تقرأ مع الشرح فمثلا إذا أردت البحث عن موضوع الصلاة أتجه إلى كتب أحد الفقهاء بعنوان الصلاة ولا أتجه إلى أمهات الكتب  لأنها صعبة الفهم بنظرنا - سبحان الله حديث رسول الله يخيل إلينا أنه صعب الفهم وكأنه روحي له الفداء لم يبعث بلغة العرب  وأنتم تعرفون أن مثلا العقيدة الطحاوية لا تدرس وإنما تدرس بشرحها ، وعندما أريد البحث عن موضوع جمع الصلاة اتجه لكتاب أحد الشيوخ أو طلاب العلم ويذكر الأدلة التي تقول بصراحة أن النبي جمع من غير خوف ولا مطر ولا سفر تخفيفا على الأمة وأن بعض الصحابة عمل بهذا العمل ثم آخذ برأي صاحب الكتاب أن الجمع يكون للضرورة ولعذر من مطر أو سفر أو خوف ، سبحان الله لم نكن نعقل نخاف من مخالفة العالم ولا نخاف من الله.

 

وقت قراءتي أعلنت بيني وبين نفسي أن هذا الدين هو الدين الحق وهذه الفترة التي أعتبر أني استبصرت بها وأنتم تعلمون أن الايمان بالقلب ، اتجهت للمجال الفقهي وبحثت عنه فوجدت مستدرك الوسيلة للسيد الخميني رحمة الله عليه ، طبعا سبب اختياري له لأنه الشيخ الشيعي الوحيد الذي نسمع به ولم أكن اعرف غيره ولم أكن أعرف موضوع التقليد أو غيره.

 

بدأت اقرأ في الصلاة والوضوء وأجتهد من ذاتي فيها مثلا في المسح على القدم كنت أمسح حتى لو كانت مبتلة وكذلك الرأس وغيرها من الأخطاء لكني كنت قاصرا ولم أكن مقصرا وأنتم تعرفون الفرق بينهما ولم أجد من يعلمني أي شيء وكل هذا عن اقتناع مني واجتهاد شخصي وطبعا بعد الهام من الله سبحانه وتعالى وهداية منه ولاحظت بعد استبصاري بعض الكتب لو كنت بدأت فيها لما كنت أكملت القراءة فسبحان الله الذي سهل لي حتى اختيار الكتب والمواضيع.

 

وخلال هذه الفترة عشت حياة مريرة أتساءل هل ما أفعله صحيح هل هذه هي صلاة الشيعة ، والله الذي لا إله غيره أنها كانت أصعب مرحلة وأنا أعتبرها أقسى على قلبي من مرحلة ما قبل الاستبصار ، تخيلوا أحد المواقف أدخل منتدى وأجد فيه قسم اجتماعي وأذهب لموضوع تعليم الصلاة للأطفال وأقارن بين صلاتي التي أجتهد فيها وصلاة الطفل بالصورة ، ثم تخنقني العبرة وأقول يا الله يا محمد يا علي يا فاطمة أغيثوني لا تتركوني هكذا.

 

- وفي تاريخ : 25/شوال/1426هـ  دخلت إلى أحد المواضيع في منتدى تحدث عن استبصار فتاة أردنية في غرفة الحق بالبالتوك ، لم أهتم بالموضوع لكن الذي جذبني أن هناك غرفة في البالتوك للشيعة ، وبالرغم من أني متعمق بالانترنت كثيرا لكني ابتعدت عن البالتوك حيث كثيرا ما أسمع عنه من فساد ولم أكن أعلم أن فيه غرف للأسهم وغرف اسلامية وحتى إن كنت سمعت عنها لم تكن لتهمني حيث الأشرطة والدروس في كل مكان.

 

توجهت للبالتوك فورا وسجلت باسمي  خلاص نسيناكم ، ودخلت لغرفة الحق وعانيت كثيرا في البحث عنها لعدم معرفتي للبالتوك وكثرة أقسام البال توك وأول ما دخلتها انفرج قلبي عندما سمعت أحد الأدمنية يصلي ويسلم على رسول الله وآله دخلت عليه فوريا ، وقلت له : أنا مستبصر وأعطيته بعض الروابط في المنتديات ليصدقني وطلب مني أخذ المايك والتحدث وفعلا لم أعترض وفعلت ما يريد حيث كان بالغرفة أكثر من مائة شخص وكنت جدا مندفع حيث وجدت أناس من هذا المذهب العظيم وكنت أبحث عنهم منذ فترة طويلة ، صحيح أنني قرأت كثيرا ولم أكن لأحتاج لحوارات أو نقاشات لكن كان لدي الكثير من الأسئلة وكنت محتاج لسماع الحديث هذا سواء كان عقائديا أو فكريا وكان الأهم من هذا هو الوضع الاجتماعي لي حيث أحس أني وحيد بهذه الأفكار الدينية وفي مرحلة تحول صعبة وكنت محتاجا لحضور مثل هذه المجالس على الأقل اجلس وسط عائلتي واخواني وأخواتي وكما يقول الشيخ حسن شحاته حفظه الله تعالى أعيش وسط أهل بيتي الذين هم أهل بيت الرسول (ص).

 

البعض سأل هل دخولك لغرفة الحق كان لمزيد من الاقتناع أقول لهم أنا كنت مقتنع تماما قبل دخول البال توك ومعلن استبصاري في بعض المنتديات لكني محتاج للعلم ومتعطش وغرفة الحق كانت المورد لي لطرح الأسئلة وأغلب الأسئلة كانت فقهية وليست عقائدية وكما تعرفون أن الايمان يزيد وينقص كنت أحس بنور الايمان يزيد ويكبر يوما عن يوم.

 


 

بداية رحلة تنقلي والتعرف على المؤمنين

 

- وعن طريق أحد المواقع المعروفة تعرفت على سيد من منطقة مجاورة وكانت لديه زيارة علاج، وقال لي : ماذا احضر لك ، قلت له تربة حسينية ،  انظروا مدى الحرمان الذي كنت أحمله.

 

وفعلا حضر وأعطاني كتاب مختصر للمسائل الفقهية وتربة حسينية  في أول مره شاهدة فيها التربة ذهلت لصغر حجمها حيث اعتقدت أنها كبيرة الحجم وتغطي كامل الجبهة  ، بعدها ودعني وطلبت منه أن أذهب معه على الأقل يوم واحد ، قال لي : أنت مدعو للحضور عندي في عيد الغدير عيد الأضحى حيث كان التاريخ :  3/ذو الحجة  ، والسيد سيذهب للحج.

 

بعدها تعرفت على أحد الاخوة في غرفة الحق من المدينة المنورة وأعطاني رقم شخص من المنطقة الشرقية وهذا أعطاني رقم مستبصر موجود في المدينة التي أنا فيها واتصلت عليه وقابلته  شوفوا المشوار كيف  ثم تعرفت على شخص آخر عرفته من أسم ولده حيث كان يحلق في أحد محلات الحلاقة وينادي ولده - مهدي - J حتى أني هجمت عليه ، وقلت له : الأخ من الشرقية ، قال : نعم ، قلت له : ما أسمك ، قال : حسين - قلت : بس جاك الفرج - وتعرفت عليه ، وكنت أريد أن أتعرف على أي شخص شيعي ، والسبب كل شخص يعتبر نفسه دخل منهج جديد وعرف أنه كان ضالا فيصبح يرى الناس مختلفين عنه ولا يستطيع المواجهة في بداياته فيحس بالوحدة وأنه يريد البكاء ولا يعرف ماذا يفعل أو ماذا يخبئ له الزمن كيف يستمر يريد الصلاة جماعة مع أشخاص من منهجه يبحث عن قلوب تحمل أنور الولاية.

 

وفي عيد الغدير ذهبت إليه واستقبلني أفضل استقبال وكان الوقت بعد العصر وعندما اقترب المغرب ، قال لي تصلي في البيت ، قلت له أريد أن أصلي في الحسينية طبعا أتضح لي أن المسجد يختلف عن الحسينية حيث المسجد للصلاة والحسينية للدروس والمحاضرات ، قال أتوقع أنك غريب هنا وقد لا ترغب بالذهاب للمسجد اليوم حيث أراك مرتبكا بعض الشيء وتسأل كثيرا قلت لا فقط من الفرحة وكنت أسأل هل هذه المنطقة كلها شيعة ، هل يتضايقون من الغرباء  كنت خائفا من مجتمع لا أعرفه وقد لا يتقبلني لم أكن أعرف المجتمع الشيعي وما يحمله من طيبة قلب ومودة ، هل السنة يصلون معكم في المساجد، هل المساجد نفس مساجد السنة ، وأين الحسينية ، أعتقد أني أصبت الرجل بالصداع من الأسئلة.

 

وكنت أعتقد أنهم سيسألونني مليون سؤال وأخاف أن يسألون سؤال لا أعرف جوابه وأتعرض لاحراج وتفاجأت أن لا شيء من هذا كله حصل وبالعكس ارتحت كثيرا معهم.

 

توجهنا للمسجد وقتها قلت له هو وأخوه واحد يصلي عن يميني والثاني عن يساري ، وحينها انطلقت كلمة صلوات جماعية بعد الآذان أحسست وقتها برغبتي بالبكاء ما هذه الروحانية.

 

وبعد الصلاة نفس الشيء والأذكار والأدعية يالله لقد كنت محروما من كل هذا ثم قام الجميع يسلمون على الأشخاص يمينهم ويسارهم - هنا التربية الاجتماعية تنطلق من المسجد كل الأمور تناقش هنا ، أين مساجد السنة التي فقط صلاة وتمسك الباب تنطلق للباب قام الجميع بعد النافلة وأصبحوا يسلمون على بعضهم وترى الاجتماعية يالله ليتني كنت أسكن هنا ليتني في منطقة شيعية أمنيات كانت تجول في خاطري طبعا المكان كان قرية وكنت غريبا بينهم والجميع يسلم ويبتسم وينظر إلى وجهي كأنه يقول من أنت والرجل كان قد أخبر البعض عني وصاروا يسألونه بصوت خافت هذا ، يقول نعم ويأتون للسلام بحرارة وكلهم يتمنى أن يجلس معي ويحمل في خاطره الكثير من الأسئلة لكن السيد حفظه الله كان يقول لهم لاحقين عليه لا تستعجلون ، الكل دعاني والكل طلب مني الذهاب معه للمنزل وتوالت الدعوات.

 


 

- أول مناسبة أحضرها كانت عيد الولاية ثبتنا الله واياكم على ولاية أمير المؤمنين ، أصبحت أتوجه كل نهاية اسبوع إلى المنطقة الشرقية أو للمدينة المنورة مدينة منقذ البشرية الذي ظلم حقه وظلم حق أهل بيته ، وأحيانا أحضر المناسبات إما في غرفة الحق عندما يكون هناك نقل مباشر أو مع الشباب الذين تعرفت عليهم في منطقتي ، تعرفت خلال الفترة القصيرة هذه على الكثير من الشيوخ و تواصلت معهم في الأسئلة والاخوة في غرفة الحق المباركة.

 

وشهادة في حق هذه الغرفة المباركة لقد كان لها أثر عقائدي فقهي اجتماعي في حياتي ، وأشجعهم على عملية نقل المناسبات والدروس بشكل مستمر ، حفظ الله المقيمين عليها.

 

البعض يطلب مني الحوار وأرفض هذا حيث أني خلال هذه الفترة قرأت قراءة مسترسلة وكنت أقرأ لنفسي حيث لم أحفظ الأدلة ولم أرتب الأفكار أو أسجلها وما زلت في مرحلة التعمق أكثر بهذا الأمر باختصار لم أقرأ لأناقش.

 


 

سؤال يطرح دائما : أهلك كيف كان تقلبهم للخبر.

 

الجواب : أني إلى الآن لا أفكر باخبارهم على الأقل في هذه الفترة حتى أتمكن من النقاش معهم واعتقد أن هذا إن تم سيكون باستدراج وليس صدمة واحدة.

 

أنتم تعلمون مدى الحرب النفسية التي يقع فيها الشخص عندما يريد أن يتزوج أو يطلق زوجته أو يترك عمله لأن في هذا تأثير على حياته المستقبلية فكيف بمن يريد تغير منهجه ومذهبه طريق قد يوصله للجنة وقد يذهب به إلى النار وقد يحبط جميع عمله.

 

حرب نفسية عندما يكون في قلبك أشخاص تعتبرهم قدوة حسنة وأناس في الجنة تصدم فيهم صدمتين :

 

الأولى : تجد أنه لم يكن لهم هذا الفضل كله ولكن كل شي كان مبالغا فيه بدرجة كبيرة.

 

الثانيا : هؤلاء المقدسين يفعلون أمور لا يفعلها الفاسق والفاجر والكافر ، مثلا القتل جريمة كبيرة فكيف بمن يقتل سبط الرسول ويقطع رأسه ويسبي بنات الرسول، أي عار هذا.

 

وبعد هذا كله يصبح من كان في قصور الجنة في الدرك الأسفل من النار وليس هذا فقط بل إن أهل النار ليتأذون منه ، فأنا أعرف مقدار ما يعانيه الانسان في هذا الأمر في بداية حياته فكيف بمن كبر فيه العمر من الصعب أن يقتنع أن كل هذا الذي كان يعيش فيه كان مجرد هراء وضحكوا عليه شيوخ الأهواء وعلماء النفط وطلاب علم العناد والجدال.

 


 

مما وجدته في المذهب

 

- أقتبس هذه العبارة المختصرة من كلمة أحد المستبصرين :

 

- العقائد أكثر وضوحا وأقوى دليلا وأقرب إلى المنطق والعقل فالله سبحانه وتعالى منزه عن التجسيم لا ينزل ولا يصعد ولا يجلس على كرسي ولا يحده مكان ولا زمان لأنه نور السماوات والأرض وكما نوحده في ذاته نوحده في صفاته.

 

- وأما الأحكام الفقهية والمتعلقة بالعبادات والمعاملات فالحق يقال أنني لم أر صلاحية الاسلام لكل زمان ومكان إلا من خلال التبني الصحيح لفقه أهل البيت عليهم السلام وأما على صعيد الاخلاق والتربية الروحية فما عليك إلا أن تنظر في مفاتيح الجنان والصحيفة السجادية وغيرها من كتب الأدعية والزيارات المأثورة لترى سمو المستوى الذي أراد أهل البيت عليهم السلام أن يهذبوا به نفوس أتباعهم.

 


 

خطيب الجمعة وغيره من شيوخ السنة لماذا يقولون عن الشيعة هذه الأمور الباطلة

 

- عرفت بعد ذلك أن خطيب الجمعة ينظم لسلالة تلاميذ محمد بن عبد الوهاب وإذا عرف السبب بطل العجب ونحن ولدنا في بيئة سنية  قالوا وجدنا آباءنا لها عابدين  ( الأنبياء : 53 ) ، وقال الرسول (ص)  ما من مولود إلا يولد على الفطرة، فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه ، كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء ، هل تحسون فيها من جدعاء.

 

- وأنصح اخواني المؤمنين عندما يقعون في شبهة والسؤال عنها حيث أن أهل سنة الجماعة يثيرون شبهات كثيرة ليحيرون شبابنا ويشككونا في معتقدنا والله لا يستحي من الحق.

 

ففي الحقيقة من الصعوبة تقبل أن انسان على مذهب الحق يميل إلى ما يقولونه هؤلاء من خزعبلات وأباطيل وتأويل عقلية واستدلالات واهية ضعيفة ، انسان أحمق ويحاول جرك إلى حماقته بلين القول وأسلوب النصب والاحتيال المنظم للعقول.

 

ولا يسعني بعد هذا الأمر إلا الدعاء لمن كان له سبب في هدايتي بعد الله سبحانه وعناية أهل البيت عليهم السلام ، سواء من بعيد أو من قريب خصوصا من ساهم في إعطائي للكتب أو دلني عليها ، ومن استضافني ودعاني ، وعرفني على اخواني المؤمنين ، وكل من كان له دور معنوي أو تشجيعي وكل من ساهم في الدعاء لي.

 


 

هذه نصيحتي إلى كل سني :

 

- أن تتقي الله وتصلي كل يوم صلاة الليل وتطلب من الله سبحانه أن يهديك إلى طريق الحق وتبتعد عن ما يقوله الناس ولا تكن كالحمار يحمل أسفارا.

 

- اتجه إلى كتب الشيعة واقرأ فيها ، فمن غير العدل أن تقرأ كتب ضدهم وتحكم عليهم من طرف واحد  لا تقل أنا أثق بعلمائي وكتبهم وهم لا يكذبون فكل انسان يدافع عن مذهبه ويعتقد أنه على الحق  أثناء القراءة قد ترى أمور لا تعجبك لكن انظر حكمها واسأل لماذا تفعلون هذا ، فقد تكتشف أن تفكيرك سطحي.

 

أكثر شيء يختلف بين الشيعة والسنة هو نظرية الشيعة إلى عدالة الصحابة فكر فيها قليلا هل ممكن أن نقول أن شعب المملكة العربية السعودية كلهم صالحين بسبب وجود الحرمين ولا يوجد بينهم الفاسد والسيئ.. سيكون جوابك لا .

 

إذن لماذا تقدس الصحابة بهذه الطريقة وترفض مجرد الحديث عنهم ، افتح عقلك وفكر قليلا أين المنافقين الذين قال الله عنهم في القرآن الكريم يخاطب رسوله (ص) : وممن حولكم من الأعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم  ( التوبة : 101 ) ، اسأل نفسك هل الرسول يتكلم بهواه سيكون الرد  وما ينطق عن الهوى  ( النجم : 3  ) إذا لا يمكن أن يقف الناس ويقول لهم من كنت مولاه فهذا علي مولاه اللهم والي من والاه وعادي من عاداه  تدبر هذه الكلمة هل كان الرسول يمزح معهم ، لا طبعا حاشاه أنا كلي فداء تراب أقدامه ، ما فائدة قول الصحابي  كنا نعرف المنافقين بحب وابغاض علي  ، قال الذي لا ينطق عن الهوى  لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغضك إلا منافق.

 

- لماذا لا تنظر إلى هذه الأحاديث وتطبقها في التاريخ.

أدهشني قول أخ سني أنه لا يوجد دليل من كتب السنة على مثلا كسر ضلع السيدة الزهراء (ع) بالرغم من وجود روايات كثيرة جدا من كتب السنة على حرق الباب وكشف البيت للحرب واسقاط الجنين ورفس البطن وفوق كل معرفته لهذا كله يعطل عقله عن قبولها ويبحث عن كسر الضلع، ما فائدة العقل ، أم هذا ظلام الشيطان.

 

لماذا يقول الامام علي أن الخلافة تقمصها أبو بكر ويقول عنه وعن عمر كاذب آثم غادر خائن هل كان يحبهم ويقول عنهم هكذا.

هل يؤثر بالعقيدة إذا كان أهل البيت قاموا بتسمية أبنائهم بـأبي بكر وعمر وعثمان وعائشة.

هل من الضروري أن يبغض الامام علي عليه السلام الخلفاء الثلاثة لأنهم اغتصبوا منه الخلافة.

إذا كان الامام علي امام للناس هل ينتهي دوره بمجرد ابتعاد الخلافة عنه.

أهل البيت من الواجب حبهم بأدلة من القران الكريم وبغضهم محرم ولعنهم يترتب عليه العقاب وقد يسبب هذا الخروج من الاسلام.

ولنعتبر أن هناك شخص يبغض كل الصحابة هل سيدخل النار.

إذا صليت على محمد وآله لك في هذا فضل وأجر وثواب ، لكن إذا لم تترضى عن الصحابة أو لم تقل كلمة أم المؤمنين هل تكسب خطيئة أو تحاسب أو تترك حسنة.

 

لو أحضرت لك دليل قطعي أن القرآن محرف وأنت ترى القران لم يتم فيه تغيير وترى أن القرآن الذي معك نفس الذي معنا فماذا تستفيد من هذا الكتاب الذي يتكلم عن التحريف أو ماذا تستفيد من هذا الشخص الذي قال هذا حتى لو كان عالما كبيرا ، فكم من عالم يرى أمورا يكفر بها ويخرج من الملة وأنت رأيت هذا في علمائك ولم تحاسبهم.

 

لأن الاتهام دائما يوجه للشيعي أن عندهم أدلة أن القرآن محرف بالرغم أن كتب السنة فيها أدلة أكثر وأوضح وأصح أن القرآن محرف.

لماذا تتمسكون بأدلة ضد الشيعة وعندكم بكتبكم روايات صحيحة فيها فضائح أكثر مما تشمتون بها على الشيعة.

هل يعجبك العالم الذي يفتي بجواز قتل الأبرياء ويضيع الأنفس والأرواح وهذا يعتبر من الفساد في الأرض.

هل الجهاد بنظرك في العراق وتدمير أمن الدولة الاسلامية والبغي في الأرض وقتل الأبرياء أفضل من الجهاد ضد إسرائيل ، وإذا كان الجواب لا إذن لماذا لم نرى أي تحرك.

 

أين أنت من حديث كتاب الله وعترتي أهل بيتي بالرغم من تواتره وكل أسانيده صحيحة تتركه وتذهب للحديث كتاب الله وسنتي وهو حديث متفق على أنه ضعيف ، ولو افترضنا صحته فأين السنة ولماذا يحرقها أبو بكر ، ولماذا يقول عمر  حسبنا كتاب الله.

 

هل من الممكن أن تحب الله وتحب الشيطان، أو تحبني وتحب عدوي، فكيف تدعي حب أهل البيت وتحب أعدائهم ومن حاربهم ومن قتلهم وسقاهم السم والعذاب.

 

اليست سورة كاملة في القرآن تتحدث عن البراءة ، ألم تسمع بالولاء والبراء وتعرف ما مدى أهميتهم في حياة المجتمع وفي الدين الاسلامي ، فهل البراءة فقط من اليهود.

 

كيف تترك كتاب الله وراءك وتنسى آيات الوعيد من الردة والتولي وقت الزحف و ... و ... و ... وتنسى كل هذا مقدما حبك وتقديسك للصحابة ، هؤلاء بشر غير معصومين يخطئون ويصيبون ، وكما قال أحد شيوخ المذهب الحنبلي الصالح من السلف وليس السلف الصالح لأن منهم الصالح والطالح.

 

ما رأيك في تجسيم الله سبحانه وتعالى ، هل هذا احترامك لله ، أنتم من ابتدع هذه الأمور ووصلتم ذلك للاستهزاء بالله سبحانه وتعالى ، اللهم اغفر لقومي فانهم لا يعلمون.

 

طبعا الأخوان أهل السنة الذين يقرءون الموضوع لديهم أسأله كثيرة باستطاعتهم مراسلتي انظر أخر الصفحة والسؤال عن أي شيء بدون تردد سواء فقهي أو عقائدي أو أي أمر يتعلق بقصتي.

 

وأرحب بأي ملاحظة أو كلمة في الله أو همسة من اخواني الموالين لمحمد وآل محمد ، خصوصا في تطوير الموقع ليكون فيه بعض الكلمات والعبارات التي تترك أثر لقارئها ويستفيد منها.

 

وسامحوني إن كان سقط مني شيء لم أذكره، نسألكم الدعاء.

ثبتنا الله واياكم على ولاية محمد وآل محمد.

اللهم صلي على محمد وآل محمد.

 


 

هذي روابط الكتب التي موضحة بالأعلى

 

كتاب القطوف الدانية الجزء الأول

http://www.shiaweb.org/Word/qotaf_al-dania_1.zip

 

كتاب القطوف الدانية الجزء الثاني

http://www.shiaweb.org/Word/qotaf_al-dania_2.zip

 

كتاب ثم اهتديت

http://www.amal-movement.com/tijani/thouma/thomma/index.html

 

كتاب معالم المدرستين

الجزء الاول

http://www.shiaweb.org/Download_Books/maalem_al-madresatain.zip

 

الجزء الثاني

http://www.shiaweb.org/Download_Books/maalem_al-madresatain_2.zip

 

الجزء الثالث

http://www.shiaweb.org/Download_Books/maalem_al-madresatain_3.zip

 

كتاب مظلومية الزهراء (ع)

http://www.shiaweb.org/Download_Books/madlomia_al-zahraa.zip

 

كتاب مأساة الزهراء (ع)

الجزء الاول :

 http://www.shiaweb.org/Download_Books/maasat_alzahraa_1.zip

 

الجزء الثاني :

 http://www.shiaweb.org/Download_Books/maasat_alzahraa_2.zip

 


 

كتب أنصح بقراءتها بالاضافة إلى ما سبق ذكره

 

كتاب لله ثم للتاريخ الجزء الثاني :

 http://www.learnknow.net/lellah-thoma-lletarekh.exe

 

كتاب حقيقة الشيعة الاثنى عشرية - المستبصر : أسعد وحيد القاسم :

http://www.shiaweb.org/Download_Books/haqiqa.zip

 

مجموعة كتب للشيخ التيجاني حفظه الله تعالى :

http://www.amal-movement.com/tijani/index.htm

 

العودة لصفحة البداية

العودة لفهرس المستبصرين