العودة لصفحة البداية

العودة لفهرس المواضيع

 

( مناشدة الامام علي (ع) يوم الشورى )

 

عدد الروايات : ( 1 )

 

ابن المغازلي الشافعي - المناقب - رقم الصفحة : ( 222 )

 

- قال الخوارزمي الحنفي : أخبرني : الشيخ الامام شهاب الدين أفضل الحفاظ أبو النجيب سعد بن عبد الله بن الحسن الهمداني المعروف بالمروزي فيما كتب إلي من همدان ، أخبرني : الحافظ أبو علي الحسن بن أحمد بن الحسن الحداد فيما أذن لي في الرواية عنه ، أخبرني : الشيخ الأديب أبي يعلى عبد الرزاق بن عمر بن إبراهيم الطهراني سنة ثلاث وسبعين وأربعمائة ، أخبرني : الامام الحافظ طراز المحدثين أبو بكر أحمد بن موسى بن مردويه الأصفهاني ، قال الشيخ الامام شهاب الدين أبو النجيب سعد بن عبد الله الهمداني ، وأخبرنا بهذا الحديث عليا الامام الحافظ سليمان بن إبراهيم الأصبهاني في كتابه إلي من أصبهان سنة 488 ، عن أبي بكر أحمد بن موسى بن مردويه ، حدثني : سليمان بن محمد بن أحمد ، حدثني : يعلي بن سعد الرازي ، حدثني : محمد بن حميد ، حدثني : زاهر بن سليمان بن الحرث بن محمد ، عن أبي الطفيل عامر بن وائلة ، قال : كنت مع علي في البيت يوم الشورى ، وسمعته ، يقول لهم : لأحتجن عليكم بما لا يستطيع عربيكم ولا عجميكم تغيير ذلك ، ثم قال :

 

- أنشدكم الله أيها النفر جميعا ، أفيكم أحد وحد الله قبلي ، قالوا : لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل منكم أحد له أخ مثل جعفر الطيار في الجنة مع الملائكة ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : أنشدكم بالله ، هل فيكم أحد له عم كعمي حمزة أسد الله وأسد رسوله سيد الشهداء غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : أنشدكم بالله ، هل فيكم أحد له زوجة مثل زوجتي فاطمة بنت محمد سيدة نساء أهل الجنة غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : أنشدكم بالله ، هل فيكم أحد له سبطان مثل سبطي الحسن والحسين سيدي شباب أهل الجنة غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ناجى رسول الله (ص) عشر مرات قدم بين يدي نجواه صدقة قبلي ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله : من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه ، وانصر من نصره ، ليبلغ الشاهد الغائب غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله (ص) : اللهم ائتني بأحب خلقك إليك وإلي وأشدهم لك حبا ولي حبا ، يأكل معي من هذا الطير ، فأتاه وأكل معه غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله (ص) : لأعطين الراية غدا رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله ، لا يرجع حتى يفتح الله على يده ، إذ رجع غيري منهزما غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ، قال فيه رسول الله لوفد بني وليعة : لأبعثن اليكم رجلا نفسه كنفسي ، وطاعته كطاعتي ، ومعصيته كمعصيتي ، يقتلكم بالسيف غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد ، قال رسول الله : كذب من زعم أنه يحبني ويبغض هذا غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد سلم عليه في ساعة واحدة ثلاثة آلاف ملك من الملائكة ، منهم جبرائيل وميكائيل وإسرافيل ، حيث جئت بالماء إلى رسول الله من القليب ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد ، قال له جبرائيل : هذه هي المواساة ، فقال له رسول الله (ص) إنه مني وأنا منه ، وقال جبرائيل : وأنا منكما ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد نودي من السماء ، لا سيف الا ذو الفقار ولا فتى الا علي ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد يقاتل الناكثين والقاسطين والمارقين على لسان النبي ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله (ص) إني قاتلت على تنزيل القرآن وتقاتل على تأويل القرآن ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد ردت عليه الشمس حتى صلى العصر في وقتها ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد أمره رسول الله أن يأخذ براءة من أبي بكر ، فقال أبو بكر : يا رسول الله ، نزل في شيء ، فقال : إنه لا يؤدي عني الا علي ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله : لا يحبك الا مؤمن ولا يبغضك الا كافر ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، أتعلمون أنه تعالى أمر بسد أبوابكم وفتح بابي ، فقلتم في ذلك ، فقال رسول الله : ما سددت أبوابكم ولا فتحت بابه ، بل الله سد أبوابكم وفتح بابه غيري ، قالوا : اللهم نعم.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، أتعلمون أنه ناجاني يوم الطائف دون الناس ، فأطال ذلك ، فقلتم : ناجاه دوننا ، فقال : ما أنا انتجيته ، بل الله انتجاه ، غيري ، قالوا : اللهم نعم.

 

- قال : فأنشدكم الله ، أتعلمون أن رسول الله (ص) قال : الحق مع علي وعلي مع الحق ، يدور الحق مع علي كيف دار ، قالوا : اللهم نعم.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، أتعلمون ، أن رسول الله ، قال : إني تارك الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي لن تضلوا ما إن تمسكتم بهما ، ولن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، قالوا : اللهم نعم.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد وقى رسول الله من المشركين بنفسه واضطجع في مضجعه غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد بارز عمرو بن عبد ود العامري ، حيث دعاكم إلى البراز ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد أنزل الله فيه آية التطهير حيث قال : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس ويطهركم تطهيرا ( الأحزاب : 33 ) غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم بالله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله : أنت سيد العرب ، غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- قال : فأنشدكم الله ، هل فيكم أحد ، قال له رسول الله (ص) : ما سألت الله شيئا الا سألت لك غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

- وعن عامر بن واثلة ، قال : كنت على الباب يوم الشورى ، فسمعت عليا ، يقول : أنشدكم بالله ، أمنكم من نصبه رسول الله يوم غدير خم للولاية غيري ، قالوا : اللهم لا.

 

العودة لصفحة البداية

العودة لفهرس المواضيع